لايت

بهجة مغلّفة بالكوميديا بعد قرار «فتح المقاهي» في مصر

بتعليقات ساخرة وصور وفيديوهات كوميدية… استقبل مصريون قرار إعادة فتح المقاهي بعد مرور أكثر من 3 أشهر على إغلاقها بسبب جائحة «كورونا»، واجتاحت مواقع «السوشيال ميديا» في مصر مساء أول من أمس موجة من التفاعل الكوميدي والساخر بشأن قرار الحكومة المصرية بتشغيل 25 في المائة من طاقة كل مقهى، وتبارى آلاف المتابعين في نشر صور كوميدية مقتبسة من أعمال سينمائية وتلفزيونية مصرية وأجنبية، للتعبير عن فرحة المواطنين وأصحاب المقاهي بقرار الحكومة الذي يفتح الباب أمام الكثيرين لاستعادة ذكرياتهم وأوقاتهم الممتعة، وتجمعاتهم لمشاهدة مباريات كرة القدم الأوروبية، ورصدت «الشرق الأوسط» استعدادات عدد من المقاهي الشعبية بالجيزة (غرب القاهرة) لتطبيق قرار الافتتاح بداية من يوم السبت المقبل.

كوميكس عربي | موسم الهجرة إلى المقاهي.. وكورونا حائر (شاهد)

ودخل فنانون مصريون على خط الاحتفاء بقرار إعادة فتح المقاهي بتعليقات كوميدية على غرار الفنان ماجد الكدواني الذي نشر عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» مشهداً له من فيلم «الفرح» والذي كان يجسد فيه شخصية «نوبتجي أفراح»، (مقدم أفراح)، والفيلم إنتاج عام 2009. وتأليف أحمد عبد الله، وإخراج شادي الرملي، وبطولة خالد الصاوي، وماجد الكدواني، وياسر جلال، ودنيا سمير غانم، وعلق الكدواني قائلاً: «صاحب القهوة وهو بيستقبل زباينه يوم السبت».

كما نشر الفنان المصري محمد هنيدي مقطعاً كوميدياً من فيلم «وش إجرام» للتعليق «على رد فعل صاحب القهوة في التعامل مع قرار 25 في المائة، باختيار الزبائن على حسب نوع المشروب الأغلى»، وعلق محمد هنيدي على الفيديو قائلاً: «صاحب القهوة».


وتحتل المقاهي بالمناطق الشعبية المصرية مساحة كبيرة في حياة بعض المواطنين، وخصوصاً الذين يلجأون إليها لمقابلة الأصدقاء وتسلية أوقاتهم ومشاهدة المباريات، وتُرجع الدكتورة سوسن فايد، أستاذة علم الاجتماع، بالمركز القومي للبحوث الجنائية والاجتماعية سبب التفاعل الساخر للمصريين مع قرار إعادة فتح المقاهي إلى «الحس الكوميدي الذي يتمتع به المصريون خلال الأزمات الكبرى»، وتقول لـ«الشرق الأوسط»: «الأحداث التاريخية تؤكد دوماً تغلب المصري على همومه بالنكتة، وروح الفكاهة».

وتوقع الكثير من المتابعين الساخرين «انتقاء أصحاب المقاهي للزبائن لتطبيق قرار الحكومة الذي يسمح بتشغيل 25 في المائة فقط من طاقة كل مقهى، بينما رأى آخرون أنهم لن يسمحوا لطالبي مشروب الشاي بالدخول بسبب تذيله قائمة الأسعار في المقاهي الشعبية والسياحية، لإتاحة الفرصة لطالبي العصائر الطازجة مرتفعة الثمن لتعويض خسائر الإغلاق»، ونشر بعضهم صورة للفنان عادل إمام، وهو يدخن الشيشة في مشهد من أحد أفلامه، وكتب عليها: «صاحب القهوة وهو بيختار الـ25 في المائة اللي هيقعدوا في القهوة»، كما نشر آخرون صورة معدلة لعدد كبير من الشباب يجلسون أعلى قطار، وعُلق عليها: «رئيس الوزراء: إعادة فتح القهاوي بنسبة 25 في المائة من طاقتها… الناس اللي رايحين القهوة»، للتعبير عن توقع الإقبال الكبير على المقاهي، بالإضافة إلى نشر فيديوهات كوميدية من مشاهد أفلام ومباريات كرة قدم لشباب ورجال يرقصون ويجرون في الشوارع والملاعب مع أغاني شعبية معبرة عن حالة البهجة.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة