لايت

مسؤول أميركي يحذر من موجة “أسوأ” لكورونا.. ويكشف موعدها

قال روبرت ردفيلد، مدير المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، الثلاثاء، إنه من المتوقع أن تكون هناك موجة ثانية لفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة خلال فصل الشتاء القادم، وإنها قد تكون أقوى بكثير من الموجة الأولى لأنها ستبدأ على الأرجح مع بدء موسم الإنفلونزا.

وأضاف ردفيلد خلال مقابلة مع صحيفة “واشنطن بوست”: “هناك احتمال أن يكون هجوم الفيروس على أمتنا في الشتاء القادم أكثر صعوبة مما مررنا به”.

وتابع ردفيلد قائلا: “سيكون لدينا وباء الإنفلونزا ووباء كورونا في نفس الوقت” مضيفا أن “هذه المواجهة المزدوجة ستجعل نظام الرعاية الصحية تحت ضغط أكبر مقارنة بموجة التفشي الأولى”.

وظهر فيروس كورونا المستجد الذي يتسبب في مرض شديد العدوى يصيب الجهاز التنفسي وأطلق عليه اسم كوفيد-19 في وسط الصين أواخر العام الماضي، ومنذ ذلك التاريخ تأكدت إصابة قرابة 810 آلاف شخص ووفاة ما يربو على 45 ألف شخص بالفيروس في الولايات المتحدة.

ومع تخفيف إجراءات العزل العام، تدريجيا أكد ردفيلد على “أهمية التزام الناس بالتباعد الاجتماعي”.

وردا على سؤال عن موجة من الاحتجاجات على أوامر بالبقاء في المنازل ودعوات “لتحرير” الولايات من مثل هذه القيود على غرار ما دعا إليه الرئيس دونالد ترامب على تويتر، قال ردفيلد “هذا لايفيد”، حسبما نقلت “رويترز”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق