لايت

أسباب ستجعلك تتوقف عن تصفح الهاتف المحمول ليلاً

الكثير منا اعتاد على تفصح الهاتف المحمول قبل النوم بل أصبحت عادة يومية لا نستطيع التخلي عنها، و أحياناً نقول لأنفسنا أننا سنقوم بتصفح مواقع التواصل الاجتماعي بسرعة ثم بعد ذلك سنضبط المنبه وننام.

ولكن الأمر يأخذ الكثير من الوقت دون أن نستطيع السيطرة على أنفسنا أو التوقف عن هذه العادة التي تشبه الإدمان، لذلك تعرفوا على الأسباب التي ستجعلكم تتوقفون عن تصفح الهاتف المحمول ليلاً. أسباب ستجعلك تتوقف عن تصفح الهاتف المحمول ليلاً من منا لا يقوم بتصفح هاتفه المحمول قبل النوم، ولكن يجب علينا أن نراجع أنفسنا في هذه العادة السيئة التي تؤثر على صحتنا بالسلب، حيث أن استخدام الهاتف المحمول قبل النوم يؤدي إلى عدم حصول الجسم على القسط الكافي من الراحة التي يحتاجها. كما أن ضوء الهاتف المحمول يؤدي إلى تشويش الشعور بالنوم حيث أن الشاشات الرقمية التي تنبعث منها الأضواء الزرقاء والبيضاء قد تؤدي إلى حدوث خلل في دورة النوم الطبيعية، كما أن هذه الأنواع من الأضواء تمنع الدماغ من إفراز هرمون الميلاتونين وهو الهرمون المسؤول عن الشعور بالنعاس بل ويجعلك تنام. و عند استخدام الهاتف المحمول قبل النوم فإنه يؤدي إلى ما يسمى بـ cell phone hangover وهو عبارة عن الشعور بالدوار في اليوم التالي بسبب الهاتف. و لقد أشار الدكتور دان سيغل أستاذ الطب النفسي في كلية الطب بجامعة كاليفورنيا، إلى أن الهاتف يؤثر بشكل كبير على آلية عمل الدماغ قبل النوم. كما أن هناك وظائف طبيعية تقوم بها الدماغ في الليل وهي عبارة عن تنبيه الجسم بوقت النوم وذلك من خلال إفراز هرمون الميلاتونين، إلا أن الفوتونات الضوئية المنبعثة من شاشة الهاتف تعوق وظائف الدماغ الطبيعية كما تقوم بإرسال رسائل للجسم بأن يظل مستيقظاً وأن وقت النوم ليس الآن.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق