مقالات

خذني من يدي . يدي التي لطالما ألحَّت عليكَ بالعناق .

ابراهيم جابر ابراهيم

خذني من يدي . يدي التي لطالما ألحَّت عليكَ بالعناق .

يدي الفقيرة لك .. الغنيّة عن أيّ يدٍ سواك .
خذني من ارتطام الناس بالناس . كأنَّني وردتك المصطفاة . واذهب بي من بينهم . لأنَّني لستُ لأحدٍ من العالمين .لا أحضرُ إلّا لشأنك ولا أغيب إلّا لـه .
نادني بكلّ اسمٍ هو لي . أو ناديتني به في ساعة حبّ .
..
خذني لأصير لَكْ . لأنّني ما صرتُ لسواك .
ما انتفعَ بي أحد . ولا علَّقتُ ثوبي في بيت غيرك .
..
خذني من يدي الواهنة . يدي التي أنفقتُها في العناق . كأنَّني لحافك . خذني من ازدحام نفسي بنفسي . فانا لا طاقة لي على بدني . كأنَّ يداً رسمتكَ عَلَيّْ .
..
مُدَّ يدَكَ الوفيرة لتنهبني .
كأنَّني كنزك الذي لا ينفد .
لأنَّ من الأعاجيب أن يظلَّ منّي شيء لغيرك .

 

https://www.facebook.com/ibrahemjaber.ibrahem

ناصر الجعفري

"ناصر الجعفري" رسام كاريكاتير أردني، ورئيس تحرير مجلة توميتو كارتون حائز على عدد من الجوائز العربية والدولية,

مقالات ذات صلة