لايت

طريقة مبتكرة لمنع هدر الملابس

أطلقت شركة “فايم آند بارتنرز” (Fame and Partners) التي تتخذ من مدينة لوس أنجلوس الأمريكية مقراً لها، مبادرة جديدة تهدف للحد من الهدر في مجال صناعة الأزياء.
بما أن الإحصائيات أظهرت بأن نصف السلع من الملابس النسائية يتم إهمالها بعد شرائها بفترة قصيرة، وأن 20 بالمئة من الملابس تنتهي في مكب النفايات، فقد قررت شركة “فايم آند بارتنرز” اتباع طريقة مبتكرة في بيع الملابس التي تنتجها لزبوناتها.
وتتمثل هذه المبادرة الجديدة في اتباع طريقة جديدة لتسوق الملابس عبر تقديم فرصة للمستهلكين من النساء لاختيار مواصفات ملابسهن من بين مجموعة واسعة من العروض التي تشمل 100 صورة، و30 نوعاً من الياقات، و10 تصاميم خلفية للفساتين والقمصان، و20 لوناً، و10 أنواع من الأكمام، و6 أطوال.
وقامت الشركة ببناء نظام تصنيع مؤتمت يقوم بإنشاء قطع ملابس مفردة حسب طلب الزبونة بأسعار معقولة.
يذكر بأن الفكرة الجديدة حظيت باهتمام الكثير من المستثمرين الذي اقتنعوا بضرورة الحد من الهدر في الملابس، وتمكين المرأة العصرية من اختيار مواصفات ملابسها بنفسها دون أن تضطر لاتباع صياحات الموضة التي قد ترهق ميزانيتها، وترغمها على ارتداء أزياء لا تناسبها، بحسب ما ورد في موقع “فاشيون يونايتد” الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock