لايت

نادلات آليات يجذبن الزبائن لمطعم بيتزا في باكستان

تعمل رابعة وآني وجيني على تلبية طلبات الزبائن وتقديم البيتزا في أحد مطاعم مدينة ملتان الباكستانية، من دون أن يثير ذلك استياء المحافظين في هذه المدينة المعروفة بأضرحتها الصوفية و”جرائم الشرف”، إذ إن هؤلاء النادلات لسن في الحقيقة سوى روبوتات.

ويقول حميد بشير أحد رواد المطعم وهو يراقب وصول إحدى النادلات الآليات “إنه نوع جديد من الخدمة، إنه شيء حديث ومسلّ للأطفال”.

ويعود الفضل في هذه الفكرة إلى المهندس الشاب أسامة جعفري مالك هذا المطعم “بيتزا.كوم”. وهو يؤكد أن النادلات الآليات مصدر جذب للزبائن الجدد إلى المطعم.

درس أسامة جعفري في الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا، وهي جامعة جيدة في إسلام آباد، واستوحى الفكرة من بعض مطاعم الصين، وعمل على تصميم النادلات مع عائلته، وكلّفته 600 ألف روبية (5000 يورو). ويقول “كانت استجابة الناس لا تصدق، لقد أحبوا الفكرة كثيراً”.

وهو يعمل الآن على تصميم الجيل الثاني من النادلات، مع القدرة على الإجابة على أسئلة الزبائن لتشغيلها في مطعم آخر تملكه العائلة في مدينة حيدر آباد في إقليم السند.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock