لايت

الإفراط في الملح يهدد الأوعية الدموية للمراهقين

الملح

حذرت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين من أن الإفراط في تناول الملح يهدد الأوعية الدموية للمراهقين، وذلك وفقاً لنتائج دراسة أمريكية حديثة.

وأوضحت أن الإفراط في تناول الملح يؤدي إلى تصلب الشرايين، الذي يمهد الطريق لأمراض القلب والأوعية الدموية، حيث إنه يرفع خطر الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية.

ولتجنب هذا الخطر، توصي الرابطة بألا تزيد كمية الملح، التي يتناولها الأطفال بين 7 و10 سنوات، عن 5 غرامات يومياً، وذلك استناداً إلى توصيات منظمة الصحة العالمية.

يُشار إلى أن نتائج دراسات سابقة أظهرت أن تراجع مرونة الشرايين لدى المراهقين ترتبط ببعض عوامل الخطورة مثل السِمنة وداء السكري وارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول.

وللحيلولة دون تصلب الشرايين لدى المراهقين، ينبغي إلى جانب الإقلال من تناول الملح الحرص على إنقاص الوزن وضبط نسب السكر وضغط الدم والكوليسترول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock