لايت

كيف تُقيّم نسبة الكوليسترول وتخفضها؟

لخفض الدهون الاعتماد على الزيوت النباتية

قال الطبيب الألماني راينهولد لونوف إن ارتفاع مستوى الكوليسترول ينذر بخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأضاف رئيس عيادة التشخيص والطب الوقائي بمدينة بورنهايم الألمانية، أن القيمة، التي ينبغي أن يستهدفها كل فرد، تعتمد على عوامل مختلفة، ألا وهي: السن والجنس والمعاناة من مرض سابق والتدخين والعامل الوراثي بوجود سجل تاريخي للمرض في العائلة.

وأردف لونوف أنه ليست هناك قيمة استرشادية، ولكن يلزم على المرء تحديد انتمائه لأية مجموعة من مجموعات الخطر.

وأوضح الطبيب الألماني أن الأشخاص، الذين أصيبوا بالفعل بأزمة قلبية أو سكتة دماغية، ينتمون إلى المجموعة المعرضة لمخاطر عالية جدا. وينطبق هذا أيضاً على المرضى، الذين يعانون من داء السكري مع تلفيات عضوية. وهنا يلزم ألا يزيد مستوى الكوليسترول LDL عن 70.

ويمكن أن يرتفع هذا المستوى لدى شخص لا يعاني من أية مخاطر إلى 135. وقد يكون هذا شباب أصحاء لا يدخنون، ولم يعاني أحد من أقاربهم من حالات أزمة قلبية أو سكتة دماغية.

وإذا كانت القيمة عالية، فيمكن خفضها من خلال النظام الغذائي المتوازن والمواظبة على ممارسة الرياضة. وهنا ينصح لونوف بالاعتماد على الدهون النباتية أكثر من الحيوانية، أي تناول الخضروات الطازجة والأسماك وزيت الزيتون.

وأشار الطبيب الألماني إلى أن الرياضة تسهم في تحفيز عملية الأيض. لذا ينبغي ممارسة الأنشطة الحركية بمعدل لا يقل عن 150 دقيقة في الأسبوع. وإذا استمرت القيمة في الوضع الحرج لفترة طويلة، فيلزم استشارة الطبيب للخضوع للعلاج الدوائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock