لايت

علماء يكتشفون غزلاناً تأكل اللحوم البشرية للمرة الأولى

غزال يمضغ بقايا عظام بشرية (التلغراف)

رصد العلماء عن طريق الصدفة أنواعاً من الغزلان آكلة لبقايا اللحوم البشرية، في حادثة نادرة يُعتقد أنها الأولى من نوعها في العالم.

ويعرف عن الغزلان أنها من الحيوانات العاشبة، لكنها يمكن أن تأكل اللحوم وتمضغ العظام في بعض الأحيان، غير أن هذه الحادثة التي التقطتها كاميرا مراقبة في مزرعة بولاية تكساس الأمريكية هي المرة الاولى التي تشاهد فيها الغزلان، وهي تأكل بقايا لحوم بشرية.

وكانت هذه البقايا الشرية قد تركت في المزرعة لدراسة عمليات التحلل، وبعد نحو ستة أشهر، شوهد غزال أبيض الذيل وهو ينظر باتجاه الكاميرا، ويحمل في فمه أحد الأضلاع البشرية التي تجردت بالكامل من اللحم، وبعد 8 أيام شوهد غزال يعتقد أنه نفس الحيوان، وهو يمضغ ضلعاً بشرياً آخر بحسب صحيفة التلغراف البريطانية.

وتقول الباحثة لورين ميكيل في مقالة كتبتها في مجلة علوم الطب الشرعي: “نظن أن العاملين في علوم الطب الشرعي يرغبون بالاطلاع على ذلك، لذلك نشرنا هذا التقرير الموجز، عن الحالة الأولى للغزلان وهي تتغذي على البقايا البشرية”.

وأضافت: “نعتقد أن العظام البشرية ستكون مصدراً جيداً للمعادن الأساسية للغزلان التي تكافح للحصول على أطعمة مغذية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock