لايت

10 دولارات ثمن النوم ليلة في لوحة فان غوخ

_73016_van3

رغم أنها لوحة لغرفة نوم من القرن التاسع عشر رسمها الفنان الشهير فينسنت فان غوخ، إلا أنها تحولت إلى غرفة حقيقية في القرن الحادي والعشرين، وهي متاحة للإيجار على موقع “آير بي إن بي”.

واحتفالا بمناسبة عرض الإصدارات الثلاثة للوحة “غرفة نوم في آرل” الشهيرة، لفان غوخ في شيكاغو، جنبا إلى جنب مع بعض أعماله الأخرى، قام معهد الفن في المدينة، بإنشاء غرفة نوم مشابهة تماما للوحة الشهيرة، وتم طرحها للإيجار مقابل مبلغ 10 دولارات لليلة.

ويقول الإعلان إن “الغرفة ستجعلك تشعر وكأنك تعيش في اللوحة”، ويضيف أنها معدة بأسلوب مرحلة ما بعد الانطباعية، وتذكرنا بمناطق جنوب فرنسا والأزمنة والحقب الغابرة، لا سيما وأنها تتمتع بالألوان الزاهية والأثاث إلى جانب الأعمال الفنية.

وتحتوي الغرفة التي يمكن زيارتها مجانا، على سرير أصفر مع غطاء أحمر كلاسيكي، فضلا عن إثنين من الكراسي الخشبية البسيطة وطاولة وعدد من إطارات الصور، مع عدد من ملحقات الغرفة بما في ذلك منشفة صغيرة وإبريق أزرق، وطليت جدرانها باللون الأزرق.

وتتطابق محتويات الغرفة في اللوحة مع ما يوجد في الغرفة الحقيقية خصوصا بالتطابق المذهل في درجات الألوان مع اللوحة.

وتوحي الغرفة لمن يشاهد اللوحة بالرغبة الكبيرة في الاستقرار والهدوء والتأمل والرغبة في النوم، وهي مسألة عانى منها فان غوخ كثيرا وذكرها في مراسلاته مع أخيه ثيو. ومثلما حول فان غوخ المشهد الواقعي إلى لوحة فنية، نجحت عملية تحويل فكرة اللوحة الفنية إلى مشهد واقعي، وهو ما يخول لزوار معهد الفن بشيكاغو إمكانية الشعور بألم الفنان وعذابه الشخصي.

وتعد اللوحة الشهيرة جزءا من عمل فني مزدوج رسمه فان غوخ بعد الانتقال إلى مدينة آرل الفرنسية يضم لوحتي “البيت الأصفر” و”غرفة نوم في آرل”، وهما من أشهر أعماله بعد مجيئه إلى فرنسا.

ورسم فان غوخ بيته في لوحة “البيت الأصفر” وقد غلبت عليه البساطة في كل شيء، من طريقة الترتيب إلى المفروشات.

يذكر أن الرسام الهولندي أنجز ثلاث نسخ معدلة للوحة “غرفة نوم في آرل” توجد الأولى حاليا في متحف فان غوخ في أمستردام والثانية في معهد الفنون بشيكاغو، والثالثة في متحف دورسيه بباريس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق