لايت

قواعد أساسية لارتداء الاكسسوارات

قواعد أساسية لارتداء الاكسسوارات

تُعتبر الاكسسوارات جزءاً مهماً وأساسياً في إطلالة المرأة، التي تريدها أن تكون جذّابة. وكما كل تفصيل من تفاصيل الإطلالة الأمثل، فإنّ الاكسسوارات تحتاج إلى أن تكون متناغمة، ولا بدّ من أن تكون منسّقة. إذ إنّها ترتكز على مجموعة من القواعد التي لا بدّ من حفظها.

تقول خبيرة المظهر لمى لاوند إنّ “الاكسسوارات يجب عدم تعليبها. فهي ليست، كما يعتقد البعض، عبارة عن عقد وأقراط وسوار وخاتم، بل يُمكن أن تكون قطعة الملابس، بحدّ ذاتها، مهمة وتتميّز بالحركة، ويُمكن تغيير اكسسوارات وأزرار القطعة، لإضفاء المزيد من الحركة والحيوية على المظهر”.

وتُضيف لاوند، في حديث لـ”العربي الجديد”: “الاكسسوارات مهمة لطلّة جذّابة وأنيقة، وليس بالضرورة أن تكون مكمّلة من الحلي، بل يُمكنها أن تكون وشاحاً، أو أزراراً أو بروشاً أو ساعة أو حزاماً يُزيّن فستاناً ويُغنيه”.

لاوند التي تشرف على لباس الكثير من المشاهير، خصوصاً في بعض التلفزيونات الأساسية في لبنان، تنصح عند اختيار الاكسسوارات المناسبة للجسم بأن نأخذ بعين الاعتبار “شكل الجسم وتناسقه، فالاكسسوارات الضخمة لا تليق بصاحبات الجسم النحيف والصغير، إن بالطول أو بالعرض، أي الفتيات اللواتي يقال عنهنّ petite، والعقد الضخم لا يليق بصاحبات الأكتاف النحيفة اللواتي لا يمتلكن مساحة كبيرة بين الرقبة والصدر. ومن الأفضل التركيز على الأقراط والحزام والبوندانا والقبعة. وهذه الاكسسوارات تليق بصاحبات الطول والأكتاف العريضة حتى لو كان الصدر صغيرا”.

وتشرح لاوند أنّ “التناسق في الجسم هو الأهم، فلا يُمكن أن يكون جسماً ضخماً ونختار له قَصّة شعر قصيرة، هنا يظهر عدم التناسق بشكل ملحوظ. واختيار الأقراط يجب أن يكون بحسب شكل الوجه. ودائما علينا اختيارها بشكل معاكس لشكل الوجه. مثلا صاحبات الوجه الدائري يجب أن يبتعدنَ عن الأقراط الدائرية، وأن يخترنَ تلك الطويلة ذات الأشكال، وصاحبات الوجه الطويل تليق بهنّ الأقراط الدائرية، وصاحبات الوجه المثلث والمربع عليهن اختيار الأقراط الدائرية، للحدّ من الزوايا في وجوههنّ”.

أمّا الحزام، فهو يرتكز في الأساس على شكل الجسم. وتُنبه خبيرة المظهر من ارتكاب خطأ في اختيار الحزام. فصاحبات الخصر العالي يُمكنهنّ وضع الحزام الواسع قليلا تحت الخصر، وصاحبات الجسم على شكل تفاحة apple shape، أي “اللواتي يملكنَ بطناً كبيراً مع معدة، فعليهن الابتعاد كليا عن وضع حزام”.

وبالنسبة للخاتم، تُركز لاوند على ضرورة التناسق والتناغم بين طول الأصبع وعرضه: “عند اختيار الخاتم يجب الانتباه إلى ألا يصل لحدود المفصل عند طيّ الأصبع، وصاحبات الأصابع القصيرة والعريضة لا يُمكنهنّ وضع خاتمٍ كبيرٍ وضخمٍ إطلاقاً”.

وتُتابع: “السوار أيضا يتم اختياره بحسب الستايل، وبحسب الجسم كذلك، ويُمكن أن تكون الأساور كبيرة، لكنها يجب أن تكون ضيقة على اليد، ومن الأفضل لصاحبات الأيادي الناعمة والصغيرة اختيار سلاسل ناعمة متعدّدة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق