لايت

القهوة وسيلة فعّالة لوقف نوبة الربو

يقيد الربو أنشطة الحياة اليومية جزئياً نظراً لضعف وظائف الرئة. وتقدّر التقارير الطبية عدد الوفيات السنوية الناتجة عن الربو حول العالم بـ 489 ألف شخص. من مضاعفات الربو أنه يسبب قصر النظر في مرحلة مبكرة من العُمر أحياناً، إلى جانب الأخطار التي تحيط بنوبة الربو نفسها. وقد وجدت دراسة حديثة أن القهوة السوداء وسيلة مساعدة فعّالة لإسعاف المريض أثناء نوبة الربو.

أثناء النوبة تتورم بطانة الشعب الهوائية، وتصبح ملتهبة، وينجم عن ذلك تشنج العضلات حول الشعب الهوائية. تتضمن أعراض نوبة الربو: التنفس الحاد السريع، والسعال، وصعوبة الكلام.

من إجراءات الإسعافات الأولية لنوبة الربو أن يجلس المريض في وضع مستقيم، ويتم تخفيف الملابس الضيقة، مع استخدام جهاز الاستنشاق.

 في حالة عدم وجود الجهاز من الأفضل اللجوء للمستشفى لأن استمرار الأعراض قد يصل إلى فقدان القدرة على الكلام نتيجة نقص مستويات الأكسجين، وقد يفقد المريض وعيه ويتعرض لخطر الوفاة.

وقد وجدت دراسة هندية جديدة أجريت في معهد هافكين في مومباي أن القهوة يمكن أن تكون فعّالة في إجهاض نوبة الربو والتغلب عليها، خاصة لدى مرضى الربو القصبي.

أفادت نتائج الدراسة أن المذاق المر للقهوة السوداء يساعد على إرسال إشارات للدماغ تؤدي إلى تمدد عضلات الشعب الهوائية.

نصحت الدراسة إعطاء مريض الربو بعض القهوة المرة ليتذوقها عند تعرضه لنوبة سعال حاد، أو حتى سكب بعض القهوة في فمه كنوع من الإسعافات الأولية إلى حين توجهه إلى المستشفى، خاصة إذا لم يتوفر جهاز الاستنشاق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق