لايت

6 أفكار شائعة عن الكولسترول تناقض العلم

201512160621323

المقصود بالكولسترول هو نسبته في الدم، فهو أشبه بمادة شمعية دهنية يستخدمها الجسم لعمل الهرمونات وحمض الصفراء. ينتقل الكولسترول عبر الدم، ويوجد في جميع الخلايا، ويمكن أن يسبب تراكمه في الشرايين انسداداً تنتج عنه جلطات تؤثر على القلب.

ينقسم الكولسترول إلى نوعين، أحدهما عالي الكثافة وضار ويشار إليه بـ LDL، بينما يعتبر النوع الثاني HDL مفيداً للكبد. ارتفاع الكولسترول بشكل عام يشير إلى ارتفاع النوع الضار أيضاً.

هناك عدة أفكار شائعة على الرغم من خطئها عن الكولسترول، إليك ما تحتاج معرفته عنها حتى لا تؤثر على عاداتك الغذائية:

أكل الكولسترول يرفع نسبته. هذه فكرة خاطئة شاعت لفترة من الوقت، لكن تبين أن أكل الأطعمة الغنية بالكولسترول مثل اللحوم الحمراء لا يتسبب في ارتفاع الكولسترول، وإنما أكل الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة هو المسؤول.

القهوة ترفع الكولسترول. بعض الدراسات الصغيرة تشير إلى أن القهوة غير المصفّاة ترفع الكولسترول الضار في الدم، لكن تشير دراسات أكثر مصداقية إلى أن القهوة المصفّاة لا تؤثر على نسبة الكولسترول. توجد أدلة على أن من يشربون من 3 إلى 5 أكواب من القهوة المصفّاة الأكثر تداولاً يتمتعون بصحة جيدة. لكن من ناحية أخرى لا يُنصح بتجاوز الحد الأقصى اليومي من الكافيين وهو 400 ملغ، لتأثير ذلك على زيادة مخاطر الإصابة بالسكري والقلب.

الأطعمة الدهنية مليئة بالكولسترول. الأطعمة الحيوانية الدهنية فقط هي الغنية بالكولسترول، أما النباتية مثل الأفوكادو والمكسرات والزيتون وزيته فهي أطعمة دهنية خالية من الكولسترول.

استبدال الدهون بالكربوهيدرات طريقة صحية. عندما تستبدل الدهون المشبعة وتتناول الكربوهيدرات ينخفض الكولسترول الضار فعلاً، لكن من ناحية أخرى يؤدي ذلك إلى زيادة الدهون الثلاثية وخفض الكولسترول الجيد خاصة إذا كان مصدر هذه الكربوهيدرات الحبوب المكررة أو الصودا والكوكيز ورقائق البطاطس.

النظام الغذائي هو سبب مشكلة الكولسترول. ليس صحيحاً أن ما نأكله هو العامل الأكثر تسبباً في مشكلة الكولسترول، فبحسب الأبحاث يفتقد واحد من كل 500 شخص إلى الجين الذي يقوم بطرد الكولسترول الضار من الجسم، ما يؤدي إلى تراكمه، وقد يسبب ذلك مرض القلب في سن مبكر قبل الـ 65. وفقاً لجامعة هارفارد 90 بالمائة من الأشخاص الذين يعانون من الكولسترول يرجع السبب لعوامل وراثية.

الكبار فقط يحتاجون فحص الكولسترول. هذه أيضاً فكرة خاطئة، فالمفروض فحص مستوى الكولسترول مرة بين سن 9 و11 عاماً، ثم مرة أخرى بين الـ 17 والـ 21، فإذا لم تظهر عوامل خطر يحتاج الإنسان البالغ إلى فحص الكولسترول مرة كل 4 إلى 6 سنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى