لايت

أسرار عن فوائد الزيتون لا يعرفها الكثيرون

0,,16327166_303,00

يعرف الزيتون بفوائده المتعددة على الصحة، ما يدفع الكثيرون إلى استعماله في تحضير العديد من الأطباق. ولشجرة الزيتون مئات الأنواع، ولكل منها ثماره الخاصة. ورغم تنوع الزيتون من حيث النكهة أو الشكل، إلا أن معظمها يتشابه في خصائصه المتعلقة بالمحتوى الغذائي وفوائده على الصحة.

ويخضع الزيتون يعد جنيه للمعالجة ليصبح صالح للأكل، علما أن هناك ثلاث إمكانيات محتملة لمعالجة الزيتون. إحدى هذه الإمكانيات هو نقعه بالماء لعدة أسابيع أو بمحلول ملحي أو قلوي. ولا يتعلق لون الزيتون بشدة نضجه، فبينما تحافظ بعض أصناف الزيتون على لونها الأخضر حتى بعض نضجها بشكل تام، يتحول لون بعض أنواع الزيتون من الأخضر إلى الأسود بعد نضجها، علما أن هناك أصناف من الزيتون يكون أصل لونها أسود.

ومهما اختلف لون حبات الزيتون أو شكلها، إلا أن لجميع أنواعه فوائد لا تحصى. فهي تحتوي على غلاف من مضادات الأكسدة ولها القدرة على منع الإصابة ببعض أنواع السرطان.

اختلاف الألوان لا يفسد للزيتون فوائده

ولا تقتصر فوائد الزيتون الصحية على الحد من مرض السرطان فحسب، بل وللزيتون فوائد كثيرة على صحة القلب والأوعية الدموية. فوفقا لموقع “غيزونده أيرنيرونغ” الألماني المختص بالتغذية، أظهرت دراسات كثيرة أن تناول الزيتون يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، فضلا عن أنه يحد من مخاطر السكتة الدماغية ومرض السكري.

وتعود فائدة الزيتون إلى مادة “هيدروكستيروزول”، وهي مادة مغذية وتوجد في مختلف أصناف الزيتون. وأثبت الباحثون أن لهذه المادة دور مهم في الوقاية من السرطان، فضلا عن أن الزيتون يقع في مقدمة الأطعمة الوقائية من هشاشة العظام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق